عمر كريملوف

عمر كريملوف هو الأمين العام للاتحاد الروسي للملاكمة والنائب الأول لرئيس الاتحاد الأوروبي للملاكمة (EUBC) وعضو اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للملاكمة (AIBA).

دعونا نعيد معا للاتحاد الدولي





لقد ساعدني العمل الدؤوب في اتحاد الملاكمة الروسي على إنشاء رؤية جديدة للملاكمة

رؤية تركز على رفاهية الملاكمين والمدربين والحكام والقضاة والمسؤولين والمهنيين الطبيين وجميع المشاركين في رياضة الملاكمة. وهكذا قمت بإصلاحات مهمة في المنظمة على جميع المستويات:

تغيير نظام اختيار الرياضيين في المنتخبات الوطنية

استقطاب متخصصين مؤهلين

مراجعة قواعد البطولات

الارتقاء بالملاكمة إلى مستوى جديد في مجال الترفيه

نهج عمل جديد يهدف إلى جذب شركاء جدد (الرعاة ووسائل الإعلام)

الترويج للملاكمة في بلدنا ، وكذلك إدخال الملاكمة في المناهج الدراسية

رعاية أبطال الملاكمة القدامى


Kremlev Umar

في نوفمبر 2018

، بناءً على طلب من ممثلي مجتمع الملاكمة العالمي ، تم انتخابي عضوا في اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للملاكمة

ومعًا شرعنا في تشكيل تفاهم عالمي حول طرق تطوير الاتحاد الدولي للملاكمة ، و تحديد الاتجاهات الرئيسية للعمل. قمت في 21 نوفمبر 2019 بموجب قرار من اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للملاكمة ، بترأس لجنة التسويق.

. وقامت لجنة التسويق تحت أدارتي بتنفيذ العديد من الفعاليات الدولية بنجاح ، مثل المنتديات القارية للاتحادات الوطنية الأمريكية واتحادات أوقيانوسيا وآسيا من أجل استئناف التواصل بين المشاركين وستقام المنتديات في أوروبا وأفريقيا بمجرد انتهاء الوباء. أيضا مستقبلا سيتم تنفيذ أنشطة تسويقية أكبر وجذب رعاة جدد للاتحاد الدولي للملاكمة.

التواصل مع الاتحادات الوطنية أمر ضروري للاتحاد الدولي للملاكمة. تطوير منظمتنا يجب أن يخدم أعضائنا ويتم بمساعدتهم.


عمر كريملوف

السيرة الذاتية

منذ انتخابه أمينًا عامًا في فبراير 2017 ، نجح عمر كريملوف في نقل اتحاد الملاكمة الروسي إلى مستوى اخر ، وبفضل مثابرته وتفانيه في هذا العمل، نمت المنظمة في أقل من 4 سنوات لتصبح واحدة من الاتحادات الرياضية الأكثر تميزا في البلاد. هذا يرجع إلى حد كبير إلى عدد من الحلول المبتكرة والمبادرات الشخصية من عمر كريملوف نفسه.

ولد عمر كريملوف في 1 نوفمبر 1982. تجلى حبه للملاكمة في وقت مبكر عندما بدأ التدريب في مدينة سيربوخوف بالقرب من موسكو ، إلى جانب الرياضيين الناشئين الآخرين. ثم تخرج من أكاديمية موسكو الحكومية للمرافق العامة والبناء وحتى يوليو 2017 ترأس شركة الترويج "باتريوت" وعمل مع ملاكمين معروفين مثل روي جونز جونيور وفيدور وديمتري تشودينوف وميخائيل ألويان.

ولابد من الاشارة الى أن عمر كريملوف يعمل على تطوير الملاكمة الروسية والعالمية. لذلك ، خلال قيادته للاتحاد الروسي للملاكمة ، شارك شخصيًا عدة مرات في تنظيم العديد من البطولات الدولية للملاكمة ، وكان أكبرها بطولة العالم AIBA 2019 بين الرجال والسيدات ، والتي أقيمت في يكاترينبورغ وأولان أودي ، روسيا.

في صيف عام 2017 ، بمبادرة من السيد/ عمر كريملوف ، أقيم يوم الملاكمة في روسيا لأول مرة ، والذي تم إعلانه عطلة دولية في 8 فبراير 2019 بقرار من اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للملاكمة ، والذي يتم الاحتفال به اليوم في جميع القارات.

بالإضافة إلى ذلك ، أطلق عمر كريملوف أول منتدى عالمي للملاكمة ، والذي عقد في فبراير 2018 في مدينة سوتشي ، وأصبح منصة لحوار مفتوح بين ممثلي مجتمع الملاكمة العالمي من أكثر من 130 دولة ، ورؤساء منظمات الملاكمة الرائدة ، والرياضيين ، وأبطال الأولمبياد ، وأبطال العالم. والمروجين.

تقرر في 21 نوفمبر 2019 ، في اجتماع استثنائي للجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للملاكمة ، تعيين السيد/ عمر كريملوف رئيسًا للجنة التسويق التابعة للاتحاد الدولي للملاكمة ، والتي تتمثل أهدافها الرئيسية في جذب رعاة جدد وتنظيم الأحداث الكبرى. كجزء من عمل هذه اللجنة ، تم عقد منتديات قارية لبلدان أمريكا وأوقيانوسيا وآسيا بنجاح ، حيث تمت مناقشة الإصلاحات التي تم إجراؤها في الاتحاد الدولي للملاكمة وتطوير الاتحادات الوطنية في هذه القارات.

نظرا إلى حب عمر كريملوف الكبير للملاكمة وإنجازاته المهنية ، فإنه يتمتع بالمؤهلات العالية اللازمة لمنصب رئيس الاتحاد الدولي للملاكمة. وستسمح صفاته الشخصية والمهنية ، فضلاً عن الخبرة المتراكمة لديه في إدارة منظمات الملاكمة وتنفيذه للعديد من المشاريع المبتكرة بنجاح ، امكانية الارتقاء بـ الاتحاد الدولي للملاكمة AIBA إلى مستوى جديد

программа

يشرفني أن أقدم لكم برنامجي الخاص لتطوير رياضة الملاكمة من اجل الاطلاع عليه وتقييمه من قبل عائلة الاتحاد الدولي للملاكمة AIBA – اؤلائك الأشخاص الذين يقع مستقبل مؤسستنا المحبوبة على عاتقهم. بناءً على الخبرة التي اكتسبتها بصفتي أمينًا عامًا للاتحاد الروسي للملاكمة ، وعضوًا في اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للملاكمة ونائب رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم ، أود أن أسلط الضوء على 3 اتجاهات رئيسية يجب أن نتحرك فيها لضمان استدامة واستقرار الاتحاد الدولي للملاكمة. وهي كالتالي:

تطوير الرياضة.

نحن نخطط لما يلي:

إجراء إصلاح مالي من خلال تسديد ديون الاتحاد الدولي للملاكمة بالكامل و استجلاب تمويل إضافي الذي يصل إلى و ذلك من خلال أعمال تجارية للاتحاد الدولي للملاكمة لتطوير الاتحادات الوطنية

) تحديث الإطار التنظيمي ، بما في ذلك المبادئ التوجيهية لعقد فعاليات الاتحاد الدولي للملاكمة

) إجراء العديد من بطولات الاتحاد الدولي على نطاق واسع من خلال جذب الملاكمين من مختلف البلدان وإنشاء صناديق جوائز خاصة للفعاليات والفائزين بالجوائز

أتباع سياسة واضحة لمكافحة المنشطات في الاتحاد الدولي للملاكمة.

التعليم والتكنولوجيا

سوف نركز على:

عقد دورات للمسؤولين الفنيين والحكام والقضاة ، المدربين، والأطباء في الحلبة

إنشاء وتطوير اكاديمية للملاكمة في جميع القارات

المساعدة في إنشاء و دعم المواقع الإلكترونية و الحسابات في الشبكات الاجتماعية للاتحادات الاقلية

تشكيل مجلس للأبطال القدامى،ومجلس للأبطال والمدربين السوفيت ، لتمكين المسؤولين ، والحكام والقضاة والمدربين والملاكمين، والمتقاعدين، امكانية تبادل الخبرات القيمة مع مجتمع الملاكمة ودعوتهم للمشاركه في جميع البطولات الدولية كون الاتحاد الدولي للملاكمة هو بيتهم وهم من يجب ان يقوم على ادارته.

الأدارة

نحن نسعى جاهدين من أجل:

إنشاء نظام إدارة فعال قائم على الشفافية والنزاهة

الاستمرار في تعيين اعضاء وضمان الأداء السليم للجنة الاتحاد الدولي للملاكمة (AIBA)

عقد منتديات الملاكمة سنويًا لإقامة تعاون ثنائي بين الاتحاد الدولي للملاكمة وأعضائه.

الحقول المطلوبة  *